02:14 ص - الثلاثاء 30 / نوفمبر / 2021

  تردد القناة 10873 V

حسن لافي للقدس اليوم: الأمور باتت أكثر تعقيداً في اليمين الصهيوني

حسن لافي للقدس اليوم: الأمور باتت أكثر تعقيداً في اليمين الصهيوني

القدس اليوم- الكيان الصهيوني 

أكد المختص في الشأن الصهيوني، الأستاذ حسن لافي، أن قرار محكمة لاهاي بملاحقة قادة الاحتلال في الدول الأوربية يعتبر ضربة لشرعية كيان الاحتلال، فيما تكمن المعركة الحقيقية بين الأوساط الصهيونية في فترة ما بعد الانتخابات وتشكيل الحكومة.

وقال لافي، خلال برنامج بيت الوهن عبر شاشة قناة القدس اليوم الفضائية: "قرار محكمة لاهاي كان صادم بالنسبة للصهاينة على عدة نواحي أبرزها تأثير هذا القرار"، مشيراً إلى أن أي منع لقادة الاحتلال وملاحقتهم في الدول الأوروبية والغربية يعتبر ضربة مهمة لشرعية الكيان.

وأضاف أنه اللحظة الأمور تسير لصالح نتنياهو فيما يتعلق بالانتخابات الصهيونية، مبيناً أن نتنياهو يحاول صنع عدو ومنافس وهمي كيائير لابيد.

وأوضح لافي، أن نتنياهو يحاول إرسال رسالة لليمين أنه في حال عدم انتخابه فإنهم سيفقدون حكومة اليمين، لافتا إلى أن نتنياهو كان يعمل على إبعاد نفتالي بينت عن المشهد لأنه يدرك طموحه في رئاسة الليكود.

وتابع بأن المشكلة في اليمين تكمن في الخلافات الشخصية والأمور باتت أكثر تعقيداً، إذ أن نتائج الانتخابات مهما كانت ستؤدي إلى حكومة ائتلافية، منوها إلى أن المعركة الحقيقية بين الأوساط الصهيونية تكمن ما بعد الانتخابات وتشكيل الحكومة.

وذكر لافي، أن مصير غانتس حُسم لحظة خيانته للناخب الصهيوني وجلوسه مع نتنياهو، مردفاً بأن غانتس يريد فقط البقاء في المشهد حتى لو تقلد فقط منصب وزارة .

وبين أنه لم يبقى لنتنياهو حليف قوي سوى الحردييم لذلك يعمل جاهداً لعدم خسارتهم، فيما يعمل ليبرمان على إظهار صورة نتنياهو كغير قادر على إدارة الكيان، مشيرا إلى أن المؤسسة العسكرية الصهيونية ليس لديها القدرة والمصلحة في شن عدوان على قطاع غزة لأن المقاومة استطاعت أن تصنع توازن الردع.