06:01 م - الخميس 23 / سبتمبر / 2021

  تردد القناة 10873 V

د.جميل عليان للقدس اليوم: قضية الأسرى فرض عين وواجب على الأمة العربية والإسلامية

د.جميل عليان للقدس اليوم: قضية الأسرى فرض عين وواجب على الأمة العربية والإسلامية

القدس اليوم-غزة 

أكد الدكتور جميل عليان مسؤول دائرة الأسرى والشهداء في حركة الجهاد الإسلامي، أن الأسرى دافعوا عن الأمة الإسلامية وعن فلسطين، وبالتالي إفشال محاولات الاحتلال الصهيوني في كي الوعي الفلسطيني.

وقال الدكتور عليان، خلال مداخلته على شاشة قناة القدس اليوم الفضائية بمناسبة يوم الأسير: "الأرقام صادمة وصعبة عندما نتحدث عن شعب قدم 25% من أبنائه أسرى"، ذاكراً أن كل الشعب الفلسطيني معتقل في سجن كبير.

وأضاف أن الاحتلال اعتقل 55 ألف طفل منذ عام 1977 حتى الآن في محاولة لتدمير الطفل الفلسطيني، مشيراً إلى أن الاحتلال يعمل على تفتيت الأسرة الفلسطينية من خلال عمليات الاعتقال.

وبين عليان، أن كل محاولات الاحتلال فشلت في كي الوعي الفلسطيني، مردفاً بقوله: "أسرانا دافعوا عن الأمة وفلسطين والأقصى".

وشدد على أن قضية الأسرى فرض عين وواجب على الأمة العربية والإسلامية، مبيناً أنه طالما هناك أسير واحد في السجون الصهيونية، فإن الفلسطينيين مقصرون لأن الهدف هو تحريرهم جميعاً.

وذكر عليان، أن قضية الأسرى لا تحتاج إلى شعارات بل لبرنامج وطني عملي، لافتاً إلى أن الفلسطيني لم يتخاذل في نصرة أسراه بل دفع ثمناً من أجل تحريرهم.

وتابع بقوله: "نريد أن يتحول الفلسطيني إلى هم عالمي، حيث أنه في حال خلق رأي عام ضاغط على الاحتلال الصهيوني نصل إلى تحقيق نتائج"، منوهاً إلى أن الشعب الفلسطيني لا يريد تحسين حياة الأسرى فحسب، بل عودتهم إلى ذويهم.

وأوضح عليان، أنه إذا توحدت الأدوات سيصل الشعب الفلسطيني لوضع الاحتلال في قفص الاتهام الأخلاقي والإنساني، منوهاً إلى أن الأسير يقاتل المحتل الصهيوني من مسافة صفر، ومؤكداً على ضرورة إدراك أن الأسير هو القدوة والبوصلة