01:13 م - الثلاثاء 27 / سبتمبر / 2022

  تردد القناة 10873 V

"سرايا القدس" تزف مجاهديها الذين ارتقوا في معركة "وحدة الساحات"

"سرايا القدس" تزف مجاهديها الذين ارتقوا في معركة "وحدة الساحات"

القدس اليوم-غزة

نعت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، صباح الإثنين، مجاهديها الذين ارتقوا في معركة "وحدة الساحات" البطولية، وقدموا أرواحهم فداءً وكرامةً للإنسان الفلسطيني ووقفوا في وجه العربدة والصلف الصهيونيين.

وقالت السرايا في بيانها، بكل آيات الجهاد والانتصار نزف ثلة مكونة من اثني عشر قمراً من قادتنا ومجاهدينا الميامين، الذين وقفوا في وجه العربدة الصهيونية، وهم القائد الكبير تيسير الجعبري حسام أبو هربيد عضو المجلس العسكري وقائد المنطقة الشمالية، والقائد الكبير خالد منصور عضو المجلس العسكري وقائد المنطقة الجنوبية، والقائد رأفت الزاملي "لواء رفح" والقائد سلامة عابد "لواء غزة" والقائد زياد المدلل "لواء رفح، والمجاهدين ( محمد البيوك "لواء خانيونس" – فضل زعرب "لواء خانيونس" – تميم حجازي "لواء خانيونس" – أسامة الصوري "لواء خانيونس" – أحمد عزام "لواء غزة" – يوسف قدوم "لواء غزة" – محمد نصر الله "لواء الشمال").

وبينت أن ارتقاء الشهداء الأبرار يؤكد على حضور معادلة الواجب فوق الإمكان في الفعل والوعي الثوري لدى أبطالنا الذين أدوا واجبهم الجهادي خلال معركة "وحدة الساحات"، لافتةً إلى أن هذه المعركة جاءت إيماناً بوجوب الحفاظ على منجزات سيف القدس عبر ترابط الجبهات وعدم السماح بالاستفراد بجزء من كل فلسطين، ولصد العدوان الذي بدأه العدو بحق قادتنا ومجاهدينا.

وأردفت "سرايا القدس"، بقولها: "ليمضوا شهداءنا إلى ربهم بعد حياةٍ حافلةٍ بالعطاء والجهاد والتضحية والرباط في سبيل الله، نحسبهم من الشهداء ولا نزكي على الله أحداً"، مؤكدةً أن دماءهم ستبقى سراجاً منيراً للمجاهدين نحو درب العزة والكرامة، درب القدس والأقصى المحرر.

كما عاهدت شهداءنا باقتفاء ذات الأثر بالمضي قدماً في نهج المقاومة حتى تحرير كامل فلسطين الحبيبة.