01:20 م - الجمعة 22 / أكتوبر / 2021

  تردد القناة 10873 V

الاحتلال يفرج عن الأسير الجرجاوي بعد تسعة أعوام من السجن

الاحتلال يفرج عن الأسير الجرجاوي بعد تسعة أعوام من السجن

القدس اليوم- غزة

أفـرجـت سلطات الاحتلال الصهيوني عن الأسير المجاهد إياد عبد الله محمد الجرجاوي (34 عاماً) من مدينة خان يونس جنوب قطاع غزة، عقب إنهائه مدة محكوميته البالغة تسعة أعوام.

وبينت مصادر محلية، لقناة القدس اليوم، أن الأسير الجرجاوي كان يعاني خلال فترة اعتقاله من صداع مزمن وآلام حادة في الرأس وأنحاء مختلفة من الجسم، وقد تعرض لمماطلة كبيرة من إدارة مصلحة السجون الصهيونية والأطباء التابعين لها من أجل إخضاعه لفحوصات طبية للوقوف على تطورات حالته الصحية.

وأوضحت المصادر أنه تم إجراء فحوصات طبية للأسير، بعد معاناة طويلة، ثم أبلغته إدارة مصلحة السجون الصهيونية بتاريخ 31/03/2020م بنتائج الفحوصات الطبية التي أجراها مطلع العام الجاري بأنه يعاني من ورم سرطاني في الكتلة العصبية في الدماغ، وأنه بحاجة لإجراء عملية جراحية خلال مدة أقصاها ثلاث أسابيع من أجل استئصال ذلك الورم السرطاني، وإلا سيصبح معرضاً لفقدان البصر، وفقدان الإحساس في الجانب الأيمن من الجسم، وذلك حسب إفادة الأطباء الصهاينة له، إلا أن إدارة مصلحة السجون الصهيونية حتى موعد الإفراج عنه رفضت نقله للمشفى لإجرائها بحجة جائحة كورونا.

كما أكدت على ضرورة إسراع وزارة الصحة الفلسطينية لإجراء الفحوصات اللازمة له وتسهيل إجراءاتها وتقديم الرعاية الطبية والعلاج اللازم له في إحدى المشافي الفلسطينية المختصة، أو نقله للعلاج خارج قطاع غزة.

ويذكر أن أن الأسير المحرر إياد الجرجاوي ولد بتاريخ 23/10/1986م، وهو أعزب، وأفرج عنه من سجن جلبوع.

وقد اعتقلته قوات الاحتلال الصهيوني بتاريخ 13/06/2011م، ووجهت له عدة تهم من بينها إطلاق نار تجاه قوات الاحتلال، والمشاركة والتخطيط للقيام بأعمال مقاومة، وهو ينتمي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين.